مجلة نجوم الأدب و الشعر

مجلة نجوم الأدب و الشعر

أدبي ثقافي فني إخباري
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخولالمجموعات

شاطر | 
 

 حوار حصري ل مع الشاعر والقاص والإعلامي السعودي على بن حسين الزهراني الشهير بالسعلي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نجلاء علي



عدد المساهمات : 327
تاريخ التسجيل : 24/09/2015

مُساهمةموضوع: حوار حصري ل مع الشاعر والقاص والإعلامي السعودي على بن حسين الزهراني الشهير بالسعلي    السبت سبتمبر 10, 2016 11:38 pm


حوار أجرته الإعلامية نجلاء علي
الشاعر والقاص والأديب علي بن حسين الزهراني ( السعلي )
الشهادات : بكالوريوس لغة عربية تخصص ( أدب ونقد )
الخبرات العملية :
1 – صحفي بجريدة ” البلاد ” ومجلة ” اقرأ ” والجزيرة الثقافية وشمس محررا ثقافيا بالمدينة بجدة حاليا
2- عضو بهيئة الصحفيين السعوديين
3- عضو لجنة المسرح بجمعية الثقافة والفنون والجمعية العمومية بأدبي جدة
4-كاتب مقال أسبوعي بصحيفة زهران الاكترونية (ملامح ممالح ) وبصراحة في صحيفة بث وأشياء أخرى بصحيفة خليص الإكترونية
المؤلفات والمشاركات :
1- مؤلف ومخرج مسرحية ” يا من خذاله من حلاله علة “ووملل والتوأمان
2- مؤلف ومخرج مسرحية ( الأديب الغريب ) مستوحاة من قصيدة بحتري الباحة : حسن الزهراني
3- مؤلف مسرحية ( هوس ) من نوع المنودراما
4- شارك مع فرقة المسرح بجمعية الثقافة والفنون بالباحة في مسرحيات
( المارد والغابة ) و ( أنا وأنت ) تمثيلاً في مهرجان الجنادرية للتراث والثقافة
5- شارك تمثيلاً ( مشاهد ) مع الفنان المرحوم بإذن الله(بكر الشدي ) و يوسف الجراح وعبد الله العامر وفايز المالكي أثناء مشاركاتهم في احتفالات المنطقة بزيارة خادم الحرمين الشريفين لمنطقة الباحة أثناء ولايته للعهد
6- – آخرها مشاركة في مهرجان الفرق المسرحية عام 1434هـ وفي مهرجان الجنادرية لعام 1431هـ بمسرحية ( الأديب الغريب , مرزوق ) والعام الماضي بمسرحية ملل كلها من تأليف وأخراج : علي بن حسين الزهراني

الكتب المطبوعة :
1- مجموعة قصصية الأولى بعنوان ” السعلي “
2- كتاب شعري بعنوان ( أنثى السواد )
3- قصصية بعنوان ( الذين اتقوا الريح )
٤- مخطوطة قصصية بعنوان ( البخارية )
5- مخطوطة رواية بعنوان ( النساء النساء )
س/ كيف كانت البداية مع اكتشاف الموهبة؟
ج/ البقرة قد تستغربين هذ ؟! نعم سورة البقرة عندما كنت أحفظها على طريقة السلف الصالح احفظ عشر آياتٍ ثم أُفسِّرها وأحاول قدر ما أستطيعُ العمل بها وهكذا حتى اتممتها ولم تزل الحمد لله بعد حفظ سورة البقرة فتح الله عليه أبواب الرزق المعنوي والمادي أـذكر أن أول نصٍ كتبته قصصي بعنوان ” الشيطان ورمش امرأة ” وخاطرة بعنوان ” رأيتها ” في دفتر ” أبو عشرين ” لا زلتُ محتفظا به إلى الآن عرضتُ ذلك حينها على أخي الأكبر أبا عصام وقال لي بالحرف أذكر ذلك جيدا “استمر أنت موهوب !! ” ومنذ ذلك الوقت أصبح القلمُ توأمي ومرآتي وبه أسردُ تاريخي وأكتب شِعْري وفيح مشاعري وعكازي في آخر الورق

س/ احب الاعمال الابداعية واقربها لقلبك؟

ج/ أجاثا كريستي ورواية ” جريمة قوف السحاب ” أما الأقرب لقلبي نص شعري “جحود وللشمس أن تستقيل ” للشاعر الراحل والأديب والصديق غرم الله الصقاعي يرجمه الله رحمة واسعة ويسكنه فسيح جناته وجميع موتى المسلمين

س/ هل كانت الاسرة مع ام ضد ومن اكثر الداعمين ؟

ج/هذه قصة طويلة في ما يعرف بعلي السعلي الزهراني ! لكني سأختصرها بوالديّ ولكن والدتي الراحلة نعم هي أكبر داعم لي فقد كنتُ أسجدُ عند قدميها مقبلا قدميها ثم أسمع منها وانهلُ مما تبحر بي في حكايا وروايات القرى وأهلها وغنائهم وآهازيجهم وكانت تحكيها لي وكأني كنتُ أحد أبطال رواياتها وعندما رحلت عن دنيانا يرحمه الله بقيت عطرها يعلموني ألا مستحيل مع الصبر ويهيأ لي المكان والزمان المناسبين لأقرأ وأكتب نفحات ذاك العطر ولم أزل !

س/ اهم الجوائز والتكريمات فى حياتك؟

ج/ أهم جائزة أخذتها من والدتي الراحلة يرحمها الله حين كانت تلفظ أنفاسها الشريفة الطاهرة وسألت ” أمي سامحيني ….” فقالت على الفور ” إذا لم أسامحك يا بُنيّ فمن يا ترى أسامح ..سامحك الله دنيا وآخره ” أما أهم التركيمات في حياتي فيمكن تلخيصه في مناسبتين
أولها : قبل شهر هذا العام بقاهرة المعز بندوة شعرية مع كبار الشعراء والإعلاميين والمثقفين بمصر خلال صالون الياسمين الثقافي والتي منها عرفت معنى مقولة ( زامر الحي لا يطرب ) شكري للجميع وخاصة الشاعرة ياسمين عبد العزيز مؤسسة الصالون وهناك أمسية بمنتدى عبقر الشعري بنادي جدة الأدبي بأمسية تحكي مشواري الإعلامي والشعري والقصصي
ثانيها : أمسية قصصية مع شاعر شعبي بوادي المنجل بمحافظة قلوة وهنا كان التحدي بيني وبينها والحضور كان أغلبهم من مؤيدي ومحبي هذا الشاعر لكني قلبت الطاولة عليه وتقاسمنا الأمسية معا

س/ موقف لاينسى ؟

ج / حين سألني أحد النقّاد عن كنه ما أكتب من الشعر ؟! فرددت عليه بنص
” يا غبي ” ومنها :
أتاني يحمل في يديه غثاء كتب
وبعض أوراقٍ من معلم أبي
وقال : ماذا تكتب من الشعر يا علي ؟
قلت : أكتب بضع كلماتٍ خجلي
في بحر لجيّ وسمائي غائمة
لكن انتبه ! لما أقوله يا غبي !
أنا يا هذا وسطٌ ٌ بين جيمين
جحيم حرف الهوى وجهنم الذكريات
ألوكٌ الكلام شهداً مصفَى إن شئت
وأصبّهٌ قِطْراً في محيط ملْعبي
أسافرٌ فوق هاتيك الغيمات محلِّقاً
كصقرٍ هزّ الشوق فارتمى بمخلبيه
كما أجرّك كخروف وأنحرك بيديّ
تنتابني رعشة الموت حين أبصر الفاتنة
كعاشقٍ بات يدسّ سلاحه كل ليلةٍ ملجما
لغة البيان حين … أتعرف لماذا يا صبي ؟!
أنا نارٌ كلما حركّتها جاءت تنافح عن الحروف
تسدل ستار ظلم حواه غدر البشر أين المطر ؟
يطفئ ما أشعره بين ثنايا سؤال خشبيّ
أنا ليل المعاناة حين فقد صاحبه في سفرةٍ
وجاءني الخبر كصاعقة تشظّت ههنا
وبتّ بين رحيل مرٍ وذكرى علقم حنظلي
بعد ذلك استأذن ذلك الناقد وأحمّر وجهه فهرب ولم يعقّب
س/ احدث الاعمال التى سترى النور قريبا؟
ج/ رواية ( النساء النساء )
وشعرية ( تراتيل عاشق )
وقصصية ( حارة البخاية )
س/ كلمة تختتم بها الحوار؟
ج/ أشكر الناشطة الإعلامية الشاعرة نجلاء علي على إتاحة هذه الفرصة لمصافحة قلوب القرّاء وللصحيفة الأبية التي تتألق من عدد إلى عدد ولي أن سمحتم لي كلمةلهذا الكيان من أحرف ( مِصْر ) ورمزية الحروف
ميمها مطبقة الشفتين مع زمها حالة فرح
صادها طائر الفنيق يتفس تحت الرماد
راؤها عشق يلوذ بسيدة الغيم
وأقول أيضا :
تمطر بغيث الحروف الصافنات
مصر معقود بنواصيها الخير
مصر هي كل الدنيا
مصر منبع الإبداع والفكر
مصر الفن والثقافة
مصر عنوان العطاء
مصر ثلاثية الحرف ترمز للبهاء
تضج عين الصبح مسكنها السماء
مصر حلم عصي على الخائنين
وواقع يفرضه أبطالها عيانا بيانا
مصر الآن تنعم بالحنين
وتلتحف المحبة وتسير على خط الأمل رغم النار والألم
لا أعلم لكن متأكد أن مصر ندخلها إن شاء الله آمنين
التوقيع :
الشاعر والأديب /علي بن حسين الزهراني ( السعلي



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حوار حصري ل مع الشاعر والقاص والإعلامي السعودي على بن حسين الزهراني الشهير بالسعلي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مجلة نجوم الأدب و الشعر :: مديرة التحقيقات الصحفية والأخبار نجلاء على-
انتقل الى: